حُكم مؤبد


طبيعي تفكر اني عم بكتب عن شخص ارتكب جناية قتل او ما شابه ادات الى انو ينحكم مؤبد. بس فعليا فكر بروتين حياتك لوهلة، رح تشوف انك انت كمان مرتكب جريمة (الله أعلم شو هيه؟) وبتنفذ حُكم مؤبد وبدون ما يتم ادانتك.

معلم! انت بتصحى الصبح على نفس صوت المنبه، واذا مش المنبه ابوك او اي حدى من اهلك، بعديها بتشيك على فيسبوكك وواتبسك بتشوف اذا في حدى عبرك واي حدى منزل صورة ولا فيديو تعمل Like و Comment عليهم! ومرات كثير بتطنش لان ما الك مراق تجامل حدى! خصوصا اذا عيد ميلاد… خوف الله يعزمك وتلبس هديه! ومرات كثيرة بتكون ناسي تشحن موبيلك بالليل وتكتشف انو لازم تشحنوا غير هيك رح يطفي! بس على مين؟ في اشي اهم بكثير من انك تشحن موبيلك! حياتك الـ Online معلم!

وبعديها بتشيك على صور صحباتك و الـ Status تبعهم بكرن وحدة غيرت صورتها وحركت فيك اشي. هيك انت خلصت اول ربع ساعة من حكمك المؤبد! وغالبا ما بكون نهايتوا في الحمام لما تحط موبيلك على جنب وتفتح هل حنفية!

وبعديها رح يبلش اصعب مرحلة في الحكم المؤبد!

 

Advertisements


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s